تسجيل الدخول

البحث

تسجيل الدخول

أو التسجيل كعضو جديد

البحث

المنهجية الرشيقة Agile في المشاريع التقنية (الجزء الأول)

الرابط المختصر:

mozn.ws/88828

التصنيف:

المنهجية الرشيقة Agile في المشاريع التقنية

تسعى المنظمات دائمًا إلى إيجاد أفضل المنهجيات التي تسرع من ديناميكية العمل في إدارتها فهل سمعت يومًا عن المنهجية الرشيقة (أجايل) Agile في إدارة المشاريع وهل من الممكن أن تطبقها في إدارتك إن كنت صاحب منظمة؟

في بداية القرن الحالي بدأ ظهور  هذه المنهجية مع العلم بأن ممارساتها بدأت في تسعينيات القرن الماضي و تعرف المنهجية الرشيقة (أجايل) Agile بأنها منهجية إدارة المشاريع البرمجية تستخدم لتطوير المنتج من خلال تنفيذ دورات زمنية قصيرة متكررة، كل دورة تنتج مُخرجًا يختلف عن المُخرج في الدورة السابقة وتشمل هذه الدورات على التخطيط والتنفيذ ويهدف ذلك إلى تقريب المُخرج للعميل والتأكد من رضاه إلى أن تكتمل جميع العمليات وتتضح الصورة النهائية للمنتج.

أبرز مميزات المنهجية الرشيقة (أجايل) Agile في إدارة المشاريع؟

1.خطة العمل:

تعتمد على وضع خطة لأبرز المهام الأساسية بينما تتم عملية التخطيط التفصيلي لكل دورة زمنية تنفيذية.

 2.جودة المنتج:

تعزز أجايل من جودة المنتج أو المخرج النهائي في كل دورة زمنية تنفيذية نظرًا لإجراء العديد من عمليات المراجعة حسب رغبة المستفيد أيًا كان.

3.طبيعة العمل

توفر منهجية أجايل آلية عمل مرنة في مشاريع المنظمات لقبول طلبات التغيير (التعديلات) أثناء تنفيذ المشروع.

إذًا مـا الفرق بين المنهجية الرشيقة (أجايل) والمنهجية التقليدية في إدارة المشاريع؟

مـا الفرق بين المنهجية الرشيقة (أجايل) والمنهجية التقليدية في إدارة المشاريع؟
الفرق بين المنهجية الرشيقة (أجايل) والمنهجية التقليدية في إدارة المشاريع

مبادئ  (أجايل) Agile الاثني عشر  Agile Manifesto

تبنى أجايل  Agile  على مجموعة مبادئ رئيسية ولا يسعنا في هذا المقال سوى ذكر 6 مبادئ، بينما نستعرض البقية الأخرى في الجزء الثاني من مقال المنهجية الرشيقة في المشاريع التقنية(الجزء الثاني)

وهي تتمثل كالآتي:

1. هدفها الأسمى هو إرضاء العميل

تقوم منهجية المشروع على هدف سامي وهو إرضاء العميل من خلال التسليم المبكر، والتواصل فـــ العميل ليس بحاجة إلى الانتظار  لمدة زمنية طويلة حتى يرى المنتج الذي يهدف إليه، وهذا ما يطلق عليه النجاحات السريعة(Quick wins).

2.فن البساطة 

مع ظهور العديد من المنهجيات التي تحتوي على  عدد كبير من العمليات والنماذج التي تشكل

عبئًا كبيرًا على وقت المشروع وتكلفته، فهي تعمل على التخفيف من التركيز على الأعمال الغير ضرورية مما يجعل التركيز في علاقة عكسية ويحقق الفائدة المرجوة.

3.الترحيب بتغيير المتطلبات ولو في مراحل متقدمة من التطوير  

 تسمح هذه المنهجية بتوفير جميع الخدمات التي يحتاجها العميل وفق توقعاته مما يزيد مدى قبوله للتسليمات ويضمن موافقته عليها وقت تسليمها بالتالي تصبح عملية التعديلات سهلة وبسيطة دون تعقيد أو انتظار موافقات من الإدارة العليا.

4.العمل الجماعي خلال فترة المشروع

تتميز (أجايل) Agile بروح الفريق و التواصل الفعال المباشر حيث يعمل الجميع على تنفيذ الدورة الزمنية  وعقد اجتماعات  بشكل يومي (Meeting in-Check) ليتم مناقشة ما حدث في اليوم السابق والخطط والتحديات التي ستواجه المشروع.

5.تشجع  المنهجية على التطوير المستدام

يصنف الأداء في (أجايل) Agile على أن الفريق  يبقى على نفس وتيرة الأداء وتطوير العمل طيلة تنفيذ الدورة الزمنية وحتى اكتمالها وبنفس الجودة.

6.المراجعات والتدقيق

تساعد (أجايل) Agile في تحسين جودة المخرجات من خلال عمليات المراجعة المتكررة في كل دورة مما يسهل  العمل على تعديل الملاحظات في المراحل المتقدمة.

الدورات الزمنية في أجايل Agile
الدورات الزمنية في أجايل Agile

ما الحاجة إلى منهجية  (أجايل) Agile في المشاريع التقنية؟

إدارة المشاريع التقنية أصبحت تواجه مؤخرًا العديد من المشاكل والتحديات التي تعيق التنفيذ فظهرت الحاجة إلى وجود منهجية رشيقة تسمى أجايل Agile ومن أبرز المعوقات التي تواجه المنظمات:

1.عدم وضوح النطاق في تنفيذ المشروع:

تُعرف المجالات التقنية  بتنوعها ويندرج تحتها الكثير من المجالات مثل التطوير، الشبكات… إلخ هناك العديد من المشاريع التي تحتاج إلى سنوات في التنفيذ مما يصعب على مدراء المشاريع وضع  خطة مدروسة للمشروع بأكمله في وقت واحد مع الأخذ بالاعتبار كل العوائق المصاحبة للمشروع والمخاطر .     

2.ضعف مهارات الفريق

تواجه المشاريع التقنية  إشكاليات في مهارة بعض أعضاء فريق العمل  أثناء مرحلة التنفيذ لذا تعمل المنهجية على سد ثغرات الضعف بالعمل الجماعي والتواصل الفوري.

3.متابعة الأعمال في المشروع

تعد عملية متابعة الأعمال في المشاريع التقنية أمرًا مرهقًا لـــ مدراء المشاريع خصوصًا في الأنظمة التقليدية طويلة المدى لذا تساعد المنهجية الرشيقة في مساعدة المدراء في المتابعة المستمرة وإجراء الاجتماعات الدورية لمعرفة تفاصيل العمل بشكل مباشر .

 

تعد المنهجية الرشيقة (أجايل) Agile من الحلول التي ساهمت في تغير نمط إدارة  المشاريع التقليدية ولاشك أن الكثير من المنظمات ستلجأ إلى تطبيق هذه المنهجية الرشيقة  لما لها من فوائد جمة  على سير المشروع وتحسين المخرجات.

 

الوسوم:

#Agile، #Agile Manifesto، #الرشاقة في الإدارة، #المشاريع التقنية، #المنهجية الرشيقة

اقرأ وطور معرفتك التقنية واكتسب المهارات

شارك المحتوى مع من تحب

التعليقات (0)

اترك تعليقاً

عن الكاتب

سارة القرزي

كاتبة وصانعة محتوى تسويقي

اقرأ أيضًا

نشرت شركة التقنية المباركة دراسة عن واقع المواقع الإلكترونية للمنظمات غير الربحية في السعودية. قام فريق الدراسة بمراجعة 250 موقع من مواقع المنظمات غير الربحية ليخرجوا بصورة واضح......
هذا المحتوى عبارة عن ورقة عمل تم إلقاءها في مؤتمر اللقاء السنوي الرابع عشر للجهات الخيرية بالسعودية لعام 2017 فرضت التقنية دورها كأحد أبرز الأدوات المساهمة في تنمية القطاع غير ا......
قد يكون نظام إدارة علاقات العملاء CRM أحد أهم وأبرز الأنظمة التي تستخدمها منظمتك غير الربحية. فهو يساعدك على إنشاء بنية تحتية لتجميع بياناتك الأساسية، وكما أنه يسمح لك بتتبع أهد......

مجاني 100%

مميزات التسجيل في المنصة

كتابة التعليقات

إضافة المقالات إلى المفضلة

بحث متقدم

سبب الرفض
الملاحظات