أنظمة وأدوات

دليلك الكامل لشراء جهاز البروجكتر المناسب لمنظمتك

كُتب بواسطة صالح الغامدي

يعد جهاز العرض (البروجكتر) بديلاً مثالياً لشاشات التلفاز الحديثة، فهو لا يأخذ حيزاً كبيراً من المساحة وجودة عرضه أصبحت تضاهي دقة بعض الشاشات عالية الوضوح، وباتت أجهزة العرض عتاداً أساسياً في اجتماعات الأعمال وغيرها.

ولكونه منتجاً مرغوباً؛ بدأت الشركات توفره بمزايا مختلفة وبأحجام متفاوتة لإرضاء جميع المستخدمين. وحتى نساعدك في اختيار جهاز العرض الملائم لمنظمتك الخيرية، سنستعرض أهم المواصفات التي يجب معرفتها قبل الإقدام على شراء جهاز العرض.

أولاً : دقة العرض (Resolution)

1

دقة العرض تعني عدد النقاط التي يعرضها جهاز العرض، وهي بنفس مفهوم دقة العرض للشاشات، فعلى سبيل المثال: الرقم ( 768 * 1024 ) يعني أن جهاز العرض يعرض 1024 نقطة لكل صف افقي و 768 نقطة لكل عامود رأسي. و لهذا كلما زاد الرقم كلما تحسنت الدقة أكثر.

و هذه أشهر دقات العرض المتوفرة بالسوق:

دقة ( SVGA – 800*600)
تعتبر أقل دقة متوفرة وهي مناسبة لعرض الشرائح (PowerPoint) والمستندات ولتلك المواد التي لا تحتاج الى دقة كبيرة في عرضها.

دقة (XGA – 1024*768)
تعتبر الدقة المناسبة لمعظم الأعمال، فهي قادرة على عرض الشرائح والمستندات بالإضافة لعرض الصور و الفيديو بشكل ممتاز.

هنالك العديد من دقات العرض الأعلى مثل WXGA و +SXGA و UXGA و WUXGA و 4K ولكنها كلها مخصصة للمسارح المنزلية التي تحتاج الى دقة عالية في عرض الفيديو، ولا ننصحك باقتناء جهاز يحتوي على هذه الدقة لأن سعره سيكون مرتفعاً.

ملاحظة مهمة: أجهزة العرض مزودة بنظام يجعلها تعدل دقة العرض آليا، فعندما يكون مخرج جهازك بدقة SVGA وجهاز العرض دقته XGA فسيقوم جهاز العرض برفع دقته تلقائياً ( ستلاحظ تغير بسيط في حدة الصورة )
وكذلك العكس عندما تكون دقة العرض للكمبيوتر أعلى من جهاز العرض، قجهاز العرض سيخفّض دقة العرض لتتناسب معه ( ستلاحظ دقة عرض رائعة جداً، لكن بعض التفاصيل الصغيرة جداً قد تكون مموهة بسبب الدقة العالية ).

احرص على أن يكون جهازك المحمول بنفس دقة جهاز العرض، فهذا سيجعلك تحقق أقصى استفادة منه، و لا تقلق كثيراً من اختلاف دقة العرض بينهما، فهي تفاصيل بسيطة جداً قد لا تلاحظها ولكننا أشرنا إليها احتياطاً.

ثانياً: قوة السطوع (Brightness)

2

كمية الإضاءة الصادرة من جهاز العرض تقاس بوحدة تسمى شمعة (lumens) ، وتشتهر في الأسواق بـ ANSI lumens أو بالسطوع.
وهي من العوامل الأساسية في اختيار البروجكتر، فكلما ارتفع رقم السطوع في البروجكتر كلما ارتفع سعره أيضاً. وقبل أن تحدد مقدار السطوع المطلوب يجب أن تسأل نفسك هذه الأسئلة:

هل مكان العرض مظلم ؟ كلما كانت هناك أضواء محيطة مثل النوافذ والإنارة الداخلية كلما احتجت إلى قوة سطوع أكبر، وتقل الحاجة إلى قوة السطوع في الأماكن المظلمة بل أحياناً يفضل أن تكون قليلة حتى لا تجهد العين.

كم عدد الأشخاص الذين سأعرض لهم ؟ إذا كنت ستعرض على شاشة عرض أكبر من (2×2) متر ( التقليدية ) فأنت حتماً ستحتاج إلى قوة سطوع أكبر.

هل سأعرض على شاشة العرض البيضاء (الستاند) أم على الجدار ؟ الشاشات البيضاء تعكس كمية أكبر من الضوء الأبيض ولذلك هي ستقلل من احتياجك لقوة سطوع أكبر، على عكس الجدران التي تعكس بصورة أقل.

اقرأ أيضاً:  تجربة المؤسسة الخيرية للعناية بمساجد الطرق في استخدام نظم المعلومات الجغرافية

ولهذا فإن أقل من 2000 Lumens
لا ينصح فيه إذا كانت لديك إضاءة محيطة، ستقل نسبة الوضوح ويصعب مشاهدة العرض.

من 2000 إلى 3000 Lumens
تعد الخيار الأمثل للعروض والاجتماعات المتوسطة داخل إضاءة المكاتب، وهي الخيار الأوسع انتشاراً، ولزيادة الوضوح أكثر قد تحتاج إلى إغلاق الإنارة فوق جهاز العرض.

أكثر من 3000 Lumens
مناسب لغرف الاجتماعات الكبيرة جداً والتي تتطلب عدم إغلاق الإنارة الداخلية، و تقدم صورة كبيرة للشاشة للاجتماعات كبيرة العدد.

ثالثاً: دقة التباين (Contrast)

3

دقة التباين تعني نسبة تباين اللون الأسود للأبيض في الصورة، أو الألوان الداكنة إلى الفاتحة، و في الغالب لن تجد جهاز عرض يعطيك نفس الوضوح الذي تراه على شاشة جهازك، كما أن كل شركة تعتمد مقياساً خاصاً بها لتحديد نسبة التباين !

لذلك فإن جهاز عرض بنسبة تباين 400:1 سيعطيك نفس الصورة لجهاز عرض آخر ذا نسبة تباين 1500:1 !!

وننصح بعدم الاكتراث كثيراً لنسبة التباين، فالزيادة هنا مكلفة في السعر ولن تعطيك فرقاً ملحوظاً إلا في الأماكن المظلمة وعند مشاهدة الوسائط ذات الدقة العالية.

رابعاً: خاصية التصحيح التلقائي (KeyStone Correction)

تأكد دائماً من وجود هذه الخاصية في جهاز العرض الذي ستقتنيه، قديماً كان يتوجب عليك أن تضع البروجكتر أمام الجدار مباشرة و أن تتأكد من ضبط ارتفاعه حتى تحصل على صورة مربعة. الآن مع خاصية التصحيح التلقائي أصبح بإمكانك وضع جهاز العرض في أي زاوية وسيقوم بتصحيح الصورة وجعلها مربعة.

autokeystone_es500

2dkeystone

خامساً: عدسة التقريب (Zoom Lens)

4

جميع أجهزة العرض يوجد بها عدسة الزوم، ووظيفتها أنها تكبّر لك شاشة العرض بدون الحاجة إلى أن تقرب الجهاز من الجدار أو تبعده، فعلى سبيل المثال: أغلب أجهزة العرض تحتوي على عدسة زوم بقوة 1.2:1 و هي تعني بأن عدسة الزوم قادرة على تكبير الشاشة 20%.

وتتوفر بالسوق عدسات تتراوح قوتها من 1.1:1 إلى 2.0:1 والتكبير هنا بصري، أي أن دقة العرض تبقى ثابتة.

سادساً: منافذ التوصيل (Ports)

5

في السابق كانت أجهزة العرض مقتصرة على منفذ الـ VGA التقليدي، بينما الآن تعددت المداخل، فأصبح هنالك الـ HDMI و الـ Wi-Fi و غيرها، احرص على التأكد من كون المنافذ متعددة حتى تخدم احتياجاتك في المستقبل.

سابعاً : نسبة الإسقاط (Throw Ratio)

6

كم المسافة المناسبة لتضع جهاز العرض بعيداً عن شاشة العرض؟ هذا ما تحدده لك نسبة الإسقاط.

فلنرمز لعرض الصورة المرغوب عرضه بالحرف (W) ولنرمز للمسافة بين جهاز العرض وشاشة العرض بالحرف (D) ونسبة الإسقاط تتمثل بالمعادلة التالية: (D/W)، وأغلب أجهزة العرض الموجودة في السوق نسبة الإسقاط لديها هو 2:1 وذلك يعني أن لكل 1 قدم عرض للصورة يجب أن أبتعد 2 قدم ( القدم = 30 سم ).

فإذا أردت عرضاً بـ 2 متر، يجب وضع البروجكتر بعيداً عن الشاشة 4 أمتار، وقد تكون نسبة الإسقاط موحدة و ثابتة لدى أغلب المصنعين لكن هناك من يوفرها بنسبة أقل للحصول على حل أمثل للمساحات الضيقة.

عن الكاتب

صالح الغامدي

مسؤول التنسيق الالكتروني لموقع الفتوى، مهتم بمجال الاستفادة من الإعلام الاجتماعي.

4 تعليقات

اترك تعليق