أنظمة وأدوات

لماذا لا بد أن يكون موقعك ملائم لمتصفحي الجوال؟

كُتب بواسطة تركي الشمري

وأنت تنتظر إكتمال تحميل أحد الصفحات التي فتحتها من جوالك، الغالب أنه سيُشَتتك تنبيه من الواتساب أو أي تطبيق آخر، وستقوم بمغادرة الصفحة وهي لم تُكمل التحميل بعد! والراجح أنك لن تعود لمشاهدة هذه الصفحة إذا لم تشد إنتباهك. أحياناً تقوم بالمغادرة بمجرد رؤيتك للشكل البشع للصفحة وللخط الصغير الذي لا تستطيع قراءته من دون تكبير. إذا كان الموقع الإلكتروني لمنظمتك الخيرية غير ملائم لمتصفحي الجوال، فالغالب أنك خسرت وستخسر متطوعين ومتبرعين مُحتملين جاؤوا للقراءة عن منظمتك. تحسين موقع منظمتك الخيرية لمتصفحي الجوال لم يعد خياراً الآن. الأمر أصبح ضرورة ملحّة. هذه بعض الإحصاءات التي ستساعدك في استشعار أهمية هذه القضية:

  • 60% من متصفحي الجوال يتوقعون أن يكتمل تحميل الصفحة في ثلاث ثواني:

إذا كان موقعكم لا يكتمل تحميله لمتصفحي الجوال في ثلاث ثواني أو أقل ، فأنت بالفعل تخسر متطوعين ومتبرعين محتملين. تخيّل لو أنك كنت تنتظر تحميل صفحة من جوالك وأخذت مدة طويلة للفتح، الغالب أنك ستغادر الصفحة. تأكد من أن زوار موقعك سيفعلون نفس الشيء.

  • 80% من متصفحي الجوال يغادرون الصفحة إن لم تكن مناسبة لتصفح الجوال:

إذا قام أحد الزوار بزيارة صفحات موقعك، ورأى أن عليه أن يقوم بالتكبير والتصغير، السحب لليمين واليسار حتى يستطيع قراءة الصفحة، فالغالب أنه لن يطول تواجده في صفحتك إن لم يخرج مباشرة!

  • 65% من استخدام الشبكات الاجتماعية يحدث من الجوال:

أكثر من النصف من مستخدمي الشبكات الاجتماعية (تويتر ، فيسبوك ، انستغرام ، …) يستخدمون تطبيقات الجوال لهذه الشبكات. فإذا كنت تُنفق الأموال والجهود لاستهداف مستخدمي الشبكات الاجتماعية وجذبهم لموقعك؛ فاعلم أن موقعك غير مناسب لـ  65% من جمهورك الذي استهدفته.

حتى نصيغها لك بطريقة أخرى؛ الوقت والموارد التي أنفقتها لاستقطاب هذا الجمهور لن تكون فعالة إلا مع 35% فقط منهم! مهما استخدمت من وسائل في منظمتك، موقع المنظمة الإلكتروني هو الأقوى والأهم من بينها. فلماذا لا تحرص على أن يكون ملائماً للتصفح من أهم المنصات هذه الأيام: منصة الجوال؟

اقرأ أيضاً:  6 خطوات لإدارة كلمات المرور في منظمتك

المصدر

عن الكاتب

تركي الشمري

رئيس التحرير في موقع مزن. أكاديمي. مهتم بتطويع التقنية وتحليل البيانات في القطاع الخيري.

5 تعليقات

اترك تعليق