الشبكات الإجتماعية والتواصل

13 خطوة لإقامة مسابقة ناجحة في مواقع التواصل الاجتماعي

كُتب بواسطة عبير القصبي

تعتبر مهّمة جذب المتابعين وزيادة تفاعلهم هو التحدي التسويقي الأكبر لحسابات المنظمات غير الربحية على مواقع التواصل الاجتماعي. ويكثر في موسم رمضان هذا النوع من المسابقات، فتجدها على تويتر وعلى انستغرام وعلى السنابشات أيضاً. وقد تحدثنا سابقاً عن إمكانية زيادة المتابعين عبر إجراء مسابقات في تويتر. إلا أننا اليوم سنستعرض 13 خطوة تهمك عند إقامة المسابقات التفاعلية عبر منصات التواصل الاجتماعي.

1. اختيار المنصة المناسبة

تختلف طبيعة المسابقة باختلاف المنصة سواء انستقرام أو تويتر أو غيرها. فالصورة مثلاً هي الطريقة الأنسب في الانستقرام بينما يمتلك تويتر أدوات مثل التصويت تجعل طرح الأسئلة أمرًا مشوقًا وتفاعليًا. ولابد الأخذ بعين الاعتبار أن الجهد والمسؤولية ستتضاعف إن كانت المسابقة ستقدم في أكثر من منصة .

2. وضع الشروط المناسبة للإلتحاق بالمسابقة

وهناك الكثير من الطرق والأساليب التي يتم استخدامها في تحديد الشروط لكن الاستراتيجيات الستة الأشهر حاليًا هي:

  • السحب على فائز بلا شروط مسبقة، ويتم استخدامها غالبًا على تويتر
  • اشتراط متابعة حساب المنظمة وتفضيل التغريدات على تويتر أو الصور على الانستقرام للتأهل للفوز
  • اشتراط تفضيل صورة معينة للدخول في السحب
  • اشتراط المشاركة بأحد منشورات المنظمات عبر إعاد التغريد في تويتر أو إعادة نشرها في انستقرام مثلا للدخول في السحب
  • اشتراط التصويت لأحد محتويات حساب المنظمة حتى يتم الدخول في السحب
  • اشتراط تقديم مشاركة معينة كتغريدة في هاشتاق تويتر أو صورة يلتقطها المتسابق ويربطها Tag بحساب المنظمة على انستقرام

ومن المهم الانتباه إلى أنه كلما زادت الشروط للدخول في السحب قلّ عدد المشاركين بالمسابقة. ولا بد أيضًا دراسة الشريحة المستهدفة وأعمارهم وجنسهم وطبيعة استخدامهم للمنصة، فالمتابعين صغار السن مثلا لديهم قابلية أكبر للمشاركة والتفاعل. ويتدرّج مستوى التفاعل إلى درجات متعددّة كما في الشكل أدناه:

سلم التقنين الاجتماعي

اختلاف تصنيف المتابعين باختلاف طريقة تفاعلهم مع المحتوى

3. اختيار الفكرة والاسم

اختيار الفكرة المناسبة إن كانت المسابقة مرتبطة بموسم معين -العيد مثلًا- واختيار الاسم المناسب الدال على طبيعة المسابقة مهم جدًا لأنه يؤثر مباشرة على تفاصيلها ومحتواها، كما يفضل أن يكون الاسم قصيراً وجذاباً.

4. إعداد الجدول الزمني

في هذه المرحلة يتم وضع أساسيات المسابقة وكل تفاصيلها: كيوم الانطلاقة، ويوم إغلاق المشاركة، ويوم السحب والإعلان عن الفائز، وأيام نشر المواد المرئية/النصية المعدة خصيصًا للمسابقة، وعدد الإعلانات المدفوعة وتكلفتها وتواريخها، وغير ذلك. والطريقة الأفضل لوضع الجدول الزمني هو تحديد يوم الإعلان عن الفائزين، ومن ثم تنظيم بقية المهام اعتمادًا على هذا التاريخ. مع الأخذ في الحسبان الإجراءات الإدارية والقانونية.

5. اعتماد الهوية البصرية

من الضروريات في عصر الانترنت وثقافة الصورة الاهتمام بالمواد المرئية من مقاطع فيديو أو صور متعلقة بالمسابقة والترويج لها. وذلك يشمل أيضًا الصورة الشخصية لحساب المنظمة وترويسة الملف الشخصي والشعار والإعلانات. وأيضاً لابد من الانتباه إلى القياسات المستخدمة في كل منصة، فعلى سبيل المثال إعدادات مقاطع الفيديو يجب أن تكون أفقية لتناسب منصات مثل اليوتيوب وفيسبوك وعمودية لتناسب منصات مثل سناب تشات وانستقرام. ومن المفيد إرفاق قائمة بالمتطلبات السابقة لفريق التصميم في وقت مبكر.

اقرأ أيضاً:  طريقة إضافة ملصق خاص Sticker في تطبيق الواتساب

6. اختيار الجوائز

هناك مساحة كبيرة للإبداع عند اختيار جائزة الفائزين بالمسابقة، إلا أنه من الأفضل اختيار جائزة مرتبطة بطبيعة عمل المنظمة وأنشطتها لأن الجائزة ستجذب المهتمين بها وبالتالي سيكون من المتوقع أن تستمر متابعة هذه الفئة لحساب المنظمة وأخبارها نظرًا لوجود هذا الاهتمام المشترك.

7. إعداد وتحرير المحتوى

وذلك باستخدام أدوات إدارة محتوى (مثل برنامج إكسل، تقويم قوقل، خدمة تريللو Trello) لترتيب وتنظيم كل ما سيتم نشره من تغريدات وصور ومقاطع فيديو ورسائل بريدية ترويجية وإعلانات مدفوعة. هذا المحتوى يغطي كل المراحل الخمسة للمسابقة:

  • مرحلة ما قبل انطلاق المسابقة.
  • مرحلة انطلاق المسابقة.
  • مرحلة إتاحة الفرصة الأخيرة للمشاركة.
  • مرحلة إغلاق استقبال المشاركين والفرز.
  • مرحلة الإعلان عن الفائزين.

8. المراجعة القانونية

مع اكتمال الاستعدادت واقتراب موعد انطلاق الحملة، من الضروري عرض المحتوى على المستشار القانوني الرسمي للمنظمة وذلك لتفادي أي سقطات أو مخالفات قانونية. كما ينبغي مراجعة الشروط والأحكام الخاصة بالمنصة المراد إقامة المسابقة فيها تجنبًا لحجبها أو عرقلتها.

9. الخطة البديلة

أخذ الاحتياط واجب حتى وإن كان التخطيط مُحكَم وواضح لأن سوء التصرف عند وقوع الأزمة -لاسمح الله- قد يعني فقدان ثقة المتابعين في المنظمة وتشوّه صورتها للأبد، والعكس صحيح.

10. استراتيجية الاستعداد

يجب التأكد من أن كل من يهمه أمر المنظمة من متابعين ومهتمين ومؤثرين في مواقع التواصل الاجتماعي يعرف بوجود المسابقة قبل وعند انطلاقها، عن طريق إرسال رسائل خاصة ورسائل بريدية تحث على إعادة تغريد ونشر الإعلان وتشرح تفاصيل المسابقة. هذا التفاعل سيخلق جو من الحماس والترقب للمسابقة ويدعم انتشارها بشكل أكبر.

11. استراتيجية الترويج

في حال كانت المسابقة مفتوحة وتهدف إلى جذب متابعين وداعمين جدد، فمن المهم الاستعانة بالإعلانات المدفوعة -وهي متفاوتة الأسعار- التي توفرها غالب منصات التواصل الاجتماعي. كما يمكن إطلاق المسابقة في منصة واحدة مع الإعلان عنها في المنصات الأخرى. هذه الإعلانات توفر إحصائيات قيّمة يمكن الاستفادة منها في مسابقات قادمة.

12. إدارة التفاعل وقت المسابقة

لاشك أن بعض المشاركين سيطرحون أسئلة متعلقة بالمسابقة عند انطلاقها والتي ستزداد طرديًا مع زيادة حجم المسابقة، لذا فإنه من المهم التخطيط المسبق لهذا، ويفضّل تعيين فريق متفرغ للرد والإجابة على أي استفسار يَرِد خلال أيام المسابقة وإن كان خارج ساعات وأيام العمل الرسمية.

13. استخدام خدمات مساندة (عند الحاجة)

إقامة المسابقات قد تستلزم اساتخدام تطبيقات أخرى -عند سحب الجائزة مثلا- وقد تحدثنا سابقاً عن نماذج لهذه المواقع واقترحنا أدوات لإجراء القرعة وعمل السحوبات في الشبكات الاجتماعية. اطلع على هذه الادوات فقد تجد فيها ما يفيدك في مسابقتك.

أخيرًا.. كانت هذه 13 خطوة ننصح باتباعها لإقامة مسابقة ناجحة على منصات التواصل الاجتماعي للمنظمات غير الربحية. ولا ننسى أهمية تذكّر الغاية النبيلة التي تسعى لها المنظمات الخيرية والسعي لزرع قيمها ورؤيتها في كل خطوة من الخطوات السابقة.

عن الكاتب

عبير القصبي

اترك تعليق