الشبكات الإجتماعية والتواصل

11 فكرة مصوّرة لزيادة التفاعل في الشبكات الاجتماعية

كُتب بواسطة عبدالله عبيد

إذا كنت تسعى للوصول إلى تفاعل أكبر مع المحتوى الذي تنشره في الشبكات الاجتماعية، فلا بد من أن تفكر فعلياً باستثمار الصور للوصول إلى مشاركات وإعادة نشر أكثر لمحتواك، حيث أن المحتوى المرئي هو أفضل وسيلة لذلك . ومع أن الشبكات الاجتماعية تدعم أنواع كثيرة من المحتوى، إلا أن المحتوى المصور يتربع على قمة المحتوى القابل لإعادة المشاركة في الشبكات الاجتماعية.

في هذه المقالة سأستعرض معكم 11 فكرة مختلفة لمحتوى مصور يكثر مشاركته في الشبكات الاجتماعية، احرص على أن تنوع بين هذه الأنواع في النشر في حسابات منظمتك الاجتماعية، وسترى أثر ذلك بشكل فوري.

1. اقتبس:

قد تكون اقتباسات شخصية أو من الآخرين، ملهمة أو عملية للمستفيدين، وقد تكون آيات أو أحاديث أو أقوال مأثورة في مجال عملك.

1

2

3

16

2. شارك القصص:

القصة من أفضل وسائل إيصال الأفكار، والصورة من أفضل أدوات تمثيلها، إن استطعت أن تجمعها معاً فستوصل لمتابعك ما لا تعبر عنه الكلمات.

10

20

18

24 26

8

3. تحدث من خلف الكواليس:

كثيراً ما نشارك مع متابعينا برامجنا وفعالياتنا، ولكن نغفل عن أن نشاركهم كواليس إعدادها والعمل عليها، هذه المشاركة تسهم في نقل المتابع من كونه متابعاً إلى جعله صديقاً للمنظمة.

6

4. الرسوم الكرتونية:

الرسوم الكرتوني إضافة مميزة لمحتواك في الشبكات الاجتماعية،  قم برسم بعض الرسومات التي تدل على أنشطتك لتخرجها من التقليدية التي اعتدنا عليها كثيراً.

4

5. شارك رؤيتك:

اجعل الصور تتحدث عن رؤية وأهداف منظمتك، ليتبناها متابعوك ويصبحوا عوناً لك في تحقيقها.

5

6. انشر الوعي حول قضيتك:

اجعل الصور تساعد في نشر الوعي حول قضيتك، فكّر كثيراً وابتكر تصاميم غير متوقعة توصل للمتلقي الفكرة التي تريد نقلها له بالطريقة التي لا يتوقعها منك.

اقرأ أيضاً:  تجاوب المنظمات الخيرية مع المجتمع عبر النوافذ الإلكترونية

9

7

7. اطلب مساعدتك:

اجعل المتابعين عوناً لك في اتخاذ القرارات، شاركهم، استمع لهم واستفد منهم .

11

8. اعرض انجازاتك:

اجعل متابعيك على اطلاع بآخر إنجازاتك، استثمر الانفوجراف والرسوم البيانية بتحويلها لتصاميم جذابة سهلة الفهم.

15

17

19

9. شارك اللحظة:

كثيراً ما نمر أثناء عملنا بلحظات مؤثرة أو عاطفية، شارك هذه اللحظة بصورة.

13

10. شارك الرسائل الإيجابية:

تصلنا يومياً عشرات أو مئات الرسائل الإيجابية من متابعين ومستفيدين من المنظمة ، شاركها مع متابعيك بصورة .

21

11. اجمع التبرعات:

تشكل التبرعات شرياناً رئيسياً لدعم الأعمال الخيرية، من الممكن للصورة أن تنقل لمتابعيك الاحتياج الحالي، أو واقع المستفيدين، والأجمل أن تكون تفاعلية يساهم متابعوك برسمها !

12

22

25

23

14

خاتمة

تنقلت أثناء إعدادي لهذه المقالة بين حسابات كثير من المنظمات الخيرية في السعودية والعالم العربي، فسعدت بالتميز الكبير لكثير من هذه الحسابات، وتبنيها لممارسات مميزة في الشبكات الاجتماعية، والتي تزداد تقدماً يوماً بعد يوم. ونحن ندعو الجميع للاطلاع على مقالاتنا المختلفة حول استثمار الشبكات الاجتماعية في المنظمات الخيرية، ومراسلتنا بتجاربهم وخبراتهم لمشاركتها مع العاملين في هذا المجال.

عن الكاتب

عبدالله عبيد

المؤسس لمؤسسة التقنية المباركة . مهتم في تنمية القطاع الخيري من خلال تقنية المعلومات.

تعليق واحد

اترك تعليق