الشبكات الإجتماعية والتواصل

جمهورك في انستغرام ، لماذا لا يتابعك ؟

كُتب بواسطة صالح الغامدي

لا حاجة للإشارة بأن برنامج الانستغرام يعد أحد أهم و أفضل منصات التواصل الاجتماعي، فالكثير من الشركات و العلامات التجارية المعروفة تستخدمه للتفاعل مع زبائنها أو للتسويق لمنتجاتها.

الغريب في الأمر أن الانستغرام لا يصنف ضمن منصات التواصل الاجتماعي التي تقوم ببناء روابط مع المتابعين بصورة مباشرة، أو من تلك التي تهدف إلى إيجاد عملاء جدد ، فهنالك العديد من منصات التواصل الاجتماعي المصممة لفعل ذلك ، الهدف الرئيسي من الانستغرام هو تشجيع المتابعين للتفاعل مع صورك و الإعجاب بها ، و مشاركتها مع الآخرين مما يحقق لك شعبية عارمة و وصولاً إلى شرائح أكبر.

مستخدم الانترنت العادي يفضل دوماً الصور على المقالات المكتوبة حتى و إن كان كاتب المقال مشهوراً ، و هذا يجعل من الانستغرام بيئة خصبة يتوجب على قطاعات العمل الخيري المشاركة فيه لعرض انشطتها أو للتسويق لبرامجها. لكن المشكلة التي دوماً تحدث ، أنه و بعد أن تفتح الجمعية الخيرية حساباً في الانستغرام تتفاجأ بالضعف الشديد في تفاعل المتابعين و أيضاً قلتهم مما يؤدي لإهمال الحساب أو حتى إغلاقه ، لحل هذه المشكلة هناك عدة أمور يجب أخذها بالحسبان:

١. من هم جمهوري ؟

يجب عليك أولاً أن تحدد بدقة الفئة المستهدفة ، من هم الأشخاص الذين يتابعونني ؟ كم يبلغ متوسط أعمارهم ؟ و هل ما أطرحه يقابل اهتمامتاهم بطريقة أو بأخرى ؟ معرفة جمهورك و نوعيته يسهل عليك اختيار الصور و يساعدك على معرفة ماذا يحب جمهورك و ما الذي يرضيه.

٢. هل توقيت نشر صوري مناسب ؟

هل أنت متأكد بأن جميع صورك في الانستغرام تمت مشاهدتها من قِبل متابعيك؟ الصور تظل في الخط الزمني للمستخدم العادي لمدة ثلاث ساعات كحد أقصى ثم بعد ذلك تأتي صور أخرى جديدة. كيف لي أن أضمن أن صورتي ضمن الفترة النشطة؟ الدراسات تثبت بأن الساعة السادسة مساءً و ما بعدها هو أفضل وقت لنشر الصور في الأغلب نظراً لكثافة المستخدمين النشطين في تلك الفترة ، و على النقيض تماماً ، تعد الفترة الصباحية هي الأسوأ للنشر.

٣. هل نسيت الوسوم ؟ (#)

الوسم هو علامة توضع بجانب الكلمة بحيث تجتمع كل الصور المحتوية على هذا الوسم في مكان واحد. استخدام الوسم ضروري جداً ، فهو يزيد من انتشارك و يضمن لك وصولاً أكبر ، لكن احرص على استخدام الوسوم ذات العلاقة بمجالك ، فاستخدامك للوسوم العشوائية و بكثرة مفرطة يجعل الآخرين ينظرون لك كحساب مزعج لا يملك أساسيات العمل المحترف.

اقرأ أيضاً:  تجاوب المنظمات الخيرية مع المجتمع عبر النوافذ الإلكترونية

٤. العمل المحترف، جوهر الصورة

هل يجب علي توثيق جميع فقرات المؤتمر ؟ هل نضع صور جميع الفرق المشاركة في توزيع السلات الغذائية ؟ تمهل قبل أن تجيب على هذا ، هناك بعض الأطر العامة التي يجب الالتزام بها

أولا : لا تضع كل الصور الخاصة بالحدث ، فالمؤمتر على سبيل المثال ستُعرضْ فيه ١٢ ورقة ، يكفي أن تضع صورة لمتحدث أو لاثنين كحد أقصى ، كثرة الصور في الحساب مزعجة لمتابعيك ، فهي تجعل الخط الزمني لديهم طويلاً و مكررا مما يدعوهم لتجاهل صورك أو إلغاء متابعتك ، و إن كان لا بد من عرض كل المتحدثين في المؤتمر ، اقسم الصور على فترات مختلفة و على مدة معينة من الأيام

ثانياً : احرص بأن تكون صورك ذات جودة عالية ، فالصور الرديئة لا تجذب الجمهور البتة ، و أيضاً احرص على كون الصورة ذات معنى ، فصورة لمتطوع يسلم محتاجاً مساعدات غذائية يعطي انطباعا عن مركزك باختصاصه في المساعدات العينية و هي أفضل من تصوير المساعدات الغذائية منفردة. حاول دوماً تعلم طرق التصوير و أسرار اللقطات ، فهذا يساعدك بصورة كبيرة في تقديم صورة تحمل الكثير من الكلام لجمهورك.

ثالثاً : احرص على ترابط صورك فيما بينها و جماليتها ، فالمستخدم قد يقرر متابعتك بناءً على الانطباع الأولي من واجهة حسابك.

٥. هل حسابي محجوب ؟

تأكد دوماً من إعدادات حسابك ، فهنالك العديد من الأشخاص الذين لم ينتبهوا لكون حسابهم خاصاً إلا في اللحظة الأخيرة ، قد يبدو هذا محبطاً ، لكنها الحقيقة ، فلن يستطيع أحد رؤية صورك و لا الإعجاب بها إلا بعد أن تسمح له بذلك و قد لا تتنبه لطلبهم إن كنت تستعمل إحدى منصات ادارة الشبكات الاجتماعية. خطوة بسيطة لكن قد تكلف الكثير.

ستجد بإذن الله بعد تطبيقك لما قرأت أثراً ملموساً و تفاعلاً نوعياً لمتابعيك في برنامج الانستغرام

عن الكاتب

صالح الغامدي

مسؤول التنسيق الالكتروني لموقع الفتوى، مهتم بمجال الاستفادة من الإعلام الاجتماعي.

تعليق واحد

اترك تعليق